متابعات ثقافية

دعد حداد شاعرة الصعلكة والأنوثة الشرسة


محمد مظلوم
الاحتفاء المتأخِّر بالشعراء الراحلين سمة واضحة في الثقافة العربية، ولعل مثل هذا النوع من الاحتفاء ينطوي على شعور مضمر بالذنب والحاجة إلى التكفير عنه، ويعبر عن اعترافٍ، مضمر كذلك، بأنَّ المحتفى به مات «شهيداً» شعرياً. وتجسد الشاعرة السورية دعد حداد ( 1937-1991) نموذجاً من نوع خاص لهذه الفكرة، فقد حظيت بشيء من هذا الاهتمام المتأخِّر إذ أصدرت وزارة الثقافة السورية آخر

راسخة في الذاكرة ... أدبياً وإنسانياً


فيصل درّاج
القدس «مدينة الله»، يتوازع رموزها المسيحيون والمسلمون واليهود، فلسطينية هي وجزء من تاريخ فلسطين، قبل أن يقنع الظلمُ المنتصرُ الإسرائيليين بأنها يهودية تخص دولتهم وحدها التي أنشئت عام 1948.
تمسّك الفلسطينيون، قبل نشوء الدولة العبرية وبعده، برمزية القدس، كتبوا عنها القصائد بعد وعد بلفور، وبعد أن تبقّى لهم جزء منها في عام 1948، وواجهوا

من همنغواي إلى فيتزجيرالد: لا تقم بتسويات سخيفة


إرنست هيمنغواي
كثيراً ما تجري مقارنة الروائيين الأميركيين إرنست هيمنغواي (1899-1961) وإف سكوت فيتزجيرالد (1896-1940)، على صعيد الأدب ورغم اختلاف الخيار السياسي والانتماء الأيديولوجي لكل منهما، فهما كاتبان من جيل واحد، يتنافسان ويتصادقان ويتراسلان، هناك الكثير مما يقال حول طبيعة العلاقة التي كانت بينهما، وكيف أنها تجسد روح ذلك العصر بما تحمل من تناقضات.

حنين الأماكن لأهلها

محمد عارف*
"هناك أمكنة تُعّلِمُ، وتعطي دروساً، أمكنة تشفُّ ألوان الأزمنة التي مرت عليها وتركت فيها أسرارها، أمكنة ظلت قابعة في داخلي كأنها سر ثمين، ولم أرجُ منها غير التعلم والنضج وسد حاجاتي الأولية، أمكنة فيها شيء من بغداد التي سجلتها في طابو خيالي باسمي، جميلة تلهم وتهيّج جنون الإنتاج، جمالها ذكرى تقلق وتؤرق. وجع جميل». هكذا يمرق المهندس المعماري العراقي «معاذ الألوسي» عبر ثمانين عاماً من عمره

أرى اللغة كالطير والمرأة كالكاتب المحترف


توني موريسون
ترجمة: سهام العريشي
كلنا سنموت. لعل هذا هو معنى الحياة. لكننا نمتلك اللغة. وهذا ما قد يعطي لحياتنا مقياسها الحقيقي. كان ياما كان في قديم الزمان كانت هناك امرأة مسنة. عمياء وحكيمة. أو لعله كان رجلاً مسناً؟ كانت قديسة على الأرجح. أو ربما رحَّالة تحكي القصص وتشفي أرق الأطفال. سمعتُ هذه القصة مراراً، أو سمعت قصصاً مشابهةً لها، في تراث ثقافات شتَّى.

المزيد من المقالات...