متابعات ثقافية

أزرق تشطره نحلة

مند زمن طويل لم أقرأ مثل هذا الفوحان الغرامي الحر والباسل… لشاعرة تليق بها النعوت والألقاب.
تصورتها مقطوعة الأنفاس بالهوى وهي تعيش وتتنفس بهذا الهوى طوال سنين عمرها الجميل والثري… وأقرأ المفردات والصياغات دات الأبَّهة مابين التلاقح الفريد بين إرثها للشعر العربي العظيم وثقافتها المميزة للحداثة ولقصيدة أود أن أطلق عليها -قصيدة- شهية للحب… أعرف أن لدى زليخة أبو ريشة المواد والذخائر والقدرات للقيام بحملة عسكرية وتمشيط الجوف والأحشاء الداخلية

عن الظلامية والحرية والتعصّب والنساء وشيء من.. الجنون!

العظماء يضيئون لنا الطـــريق...

هاشم صالح
بعض الأقوال تذهب إلى الخلود. كلام آخر تذروه الرياح. التاريخ تصنعه الأفعال، وتصوغه الكلمات. الخالد من الكلام، هو بمثابة علامات، على القائل، وعلى الماضي، وعلى المستقبل أيضاً.
في بداية هذا العام الجديد 2018 دعونا نستبشر خيراً، ونستذكر بعض الحقائق والحكم التي خلّفها لنا عظماء التاريخ.

سحر خليفة تكتب سيرتها إبداعاً وإخفاقاً


شيرين أبو النجا
لم تعد السير الذاتية جنساً يحار القارئ في إيجاد مكان راسخ له في التاريخ الأدبي. فالذات تلجأ إلى كتابة سيرتها لتعيد ترتيب التطوّر النفسي أو الفكري أو المهني. وفي محاولة الترتيب والتأريخ الطولي المتتالي، تتحوّل السيرة إلى عمل لا يعكس الواقع، فالذات لا تنعم بحياة مرتبة أنيقة كتلك التي نقرأها، بل هي في الأصل متعددة ومنشطرة وأحيانا منقسمة على نفسها. ومن هنا لحظت الدراسات النقدية أن السيرة النسوية

رجاء التي رقصت على سن الشوكة


محمد علي قدس
يعتبر الكثير من النقاد فوز رجاء عالم بالعديد من الجوائز، التي كان آخرها جائزة البوكر عام 2015 عن روايتها «طوق الحمام»، أنه تعزيز لمكانة الرواية السعودية وكاتباتها عالمياً، ويرسخ لها في مجال المنافسات الحتمية للإبداع، كما أنه يعد تتويجاً لمشروعها الإبداعي السردي الذي بدأته قبل ثلاثين سنة. فقد تربعت هذه الروائية خلالها على كرسي البهاء الروائي ككاتبة من سيدات الكتابة العربية، في وقت كانت المرأة

هل تترأس أميركا في 2020؟ أوبرا وينفري جوهرة سوداء على عتبات البيت الأبيض

إميل أمين

وكأن واشنطن التي تعاني اليوم حالة تشظٍّ إنساني وصراع في الروح الأميركية الواحدة كانت في حاجة إلى نموذج إنساني ملهم يشد من أزرها، ويعود بها إلى مكانة «المدينة فوق جبل» التي تنير للعالم كنموذج خلاق سياسياً واقتصادياً، مالياً وأمنياً، ذلك النموذج الذي كاد أن ينطفئ في عيون العالم، في العقدين الأولين من القرن الحادي والعشرين.

المزيد من المقالات...