متابعات ثقافية

«غونكور» ليلى سليماني مخضّبة بالدم البريء


باريس - أنطوان جوكي
لم نفاجأ بمنح لجنة «غونكور» أوّل من أمس جائزتها العريقة للكاتبة والصحافية الفرنسية (من أصول مغربية) ليلى سليماني. فبروايتين فقط، تبدّت هذه الكاتبة الشابة (مولودة عام 1981) عن مهارات كتابية وسردية لافتة، وأيضاً عن قدرة مدهشة على الإبحار في مياهٍ عكرة.

العراق: مدنٌ لا تحيا ولا تموت..


عبدالأمير الركابي
يحتاج مراقب انقطع غائباً لسنوات عن هذا المكان، إلى منقذ مرجعي، أو إلى إلهام قد يُرضي تساؤله الملحّ إزاء ما يمكن أن يراه ويحسّه، إذا رجع ليعيش متنقلاً بين بغداد والمدن الوسطى والجنوبية. فهو يجد نفسه في مكان لم يسبق أن عرفه. يمكن إذاً للعودة إلى المدن "الضائعة" بين زمنَين ألا تتحقق من دون أن تكون "النوستالجيا" هي السبب. فليس من الغريب أن يُحبِط حال العراق الرهيب الحالي كلّ إصرار على بعث عالم اختفى من الوجود، محولاً إياه إلى مجرد خيال

فوّاز حداد: في اللاوعي السوري مقبرة ذكريات


حوار : جمال خليل صبح
رافق الروائي السوري فواز حداد الثورة التي اندلعت ضد النظام السوري والتي تحولت من ثم حرباً رهيبة فقدت صفتها الأهلية، وكتب روايات عدة من وحي المأساة، كان لها صداها ورواجها منها «السوريون الأعداء» و»جنود الله»... والآن تعيد دار رياض الريس طبع روايات سابقة له منها «موزاييك» و»تياترو»، مما يتيح الفرصة أمام القراء والنقاد ليكتشفوه عن كثب، هو الذي طالما عاش في ما يشبه العزلة الروائية. هنا حوار معه:

أمجد ناصر: الحياة هي التي تصرخ «هُنا الوردة»


عمر شبانة
الكتابة كما الكاتب، هي الأسلوب، وسواء كتبَ شعرًا أم نثرًا، مقالة أم رواية، فإنّ كتابته تجسّد هذا الجانب من شخصيته. وهذا ما تمثّله كتابات أمجد ناصر، الشاعر والناثر والروائي مؤخّرًا، أي مع رواياته الثلاث عموماً، «حيث لا تسقط الأمطار» والثانية «خذ هذا الخاتم»، وفي روايته الجديدة «هنا الوردة» تحديدًا. فهي بقدر ما تنطوي عليه من لغة شعرية عالية، تمتلك أساليب السرد الحديثة التي تُعنى ببناء الشخصيّة وما تحمله من «رسائل».

سلمان رشدي ينتصر لابن رشد بالسرد الغرائبي


باريس - أنطوان جوكي
لا يمكن إنكار القدرات الروائية الكبيرة التي يتحلّى بها الكاتب الهندي البريطاني سلمان رشدي، مهما تضاربت الآراء حول عمله «آيات شيطانية» (1988). قدرات تجلّت منذ روايته الثانية «أطفال منتصف الليل» (1981) التي حصدت جائزة «بوكر برايز» البريطانية العريقة، ثم اعتُبرت أفضل عمل روائي نال هذه الجائزة خلال العقود الأربعة الأخيرة.

المزيد من المقالات...