ما هي طرق الانتقام الذكية والناضجة؟


لأنّه من المستحيل أن نخرج كلياً من انسانيّتنا، ولا نستطيع أن نترفّع دوماً عن الاساءة التي قد توجّه لنا من شخص قريب أو حبيب أو عزيز أو من أحد المعارف، اخترنا أن نزوّدك بطرق الانتقام الناضجة والذكية، التي لا تجعلك تصححين الخطأ بخطأ أكبر، تُشفي غليلك وتحفظ ماء وجهك!

- السعادة في البعد عنهم: لو أردت فعلاً أن تسددي تلك الضربة القاضية لصديقتك أو لحبيبك السابقة، احرصي أن ترسمي تلك الابتسامة العريضة(غير المبالغ بها) على وجهك، كي يشعر غريمك أنّك تعيشين أحلى أيام حياتك والبعد عنهم لم يؤثر على ثقتك بنفسك ولا على سلامك الداخلي ولا حتّى على أبسط تفاصيل حياتك.
- افصحي لهم عن مشاعرك: لأننا نتحدّث عن الطريقة الذكية والناضجة في الانتقام، لا الطفولية وغير المسؤولة، ننصحك أن تفسرّي لهذا الشخص الذي تريدين الانتقام منه ماذا فعل بك والأحاسيس التي جعلك تشعرين بها والأذية التي وجّهها لك. فأي شخص لديه ذرة من المشاعر سيتأثّر بطريقة عميقة بالجرأة التي تتمتّعين بها وسيشعر بالذنب الكبير بسبب ما اقترفه بحقّك. هكذا تكونين نفّذت الانتقام بنقل الشعور الذي أشعل ناراً في داخلك الى من سببه لك. لا تنسي أن تحبسي دموعك وتتحدّثي بكل جدية وصرامة.
- تجاهليهم كلياً: ينتظر من اختلفت معه حديثاً أي حركة من جانبك، أي كلمة أي تصرّف يدلّ على تعاستك والحالة السيئة التي تعيشينها وعن الغضب المندلع داخلك. فكيف تنتقمين هنا؟ بالتجاهل الكلّي! لا تتحدثين عنهم، لا تكتبي أي بوست أو تنشري أي صورة وعبارة على مواقع التواصل تمتّ لهم بصلة، ولا تحاولي التحدّث عنهم او اليهم.
- التصرف امامهم بطريقة طبيعية: ما من انتقام أذكى من التصرّف مع الشخص بطريقة تظهر امام الناس طبيعية ولكنّه يعرفها هو شخصياً ويعرف قصدك منها. مثلاً، لصديقة أفشت سرّك أو تحدّثت عنك في السوء أو وجّهت لك أي اساءة، وصادف أن رأيتها، ابتسمي لها من بعيد واسأليها كيف الحال من دون أي لهفة تّذكر، وانشغلي بأي شخص آخر، تعرف هي أنّ ما من علاقة وطيدة تربط بينكما!
http://www.almustaqbal.com/v4/Article.aspx?type=Misc&ArticleID=224170