ما زال العراق مقطع الأوصال

في العام 2006 ، وفي الثلاثين من آب / اغسطس توفي الأديب الكبير ـ سيد الكتابة العربية ، صاحب أول نوبل عربي في الآداب نجيب محفوظ بعد معاناة استمرت سنوات بعد الاعتداء عليه من متطرف ومتشدد أسلامي .
اليوم هنا ومن على هذا الموقع أعيد نشر (اضغط هنا لقرائتها - ملف بي دي اف) شهادتي التي القيتها في الجامعة الأمريكية في اليوم المصادف الحادي عشر من ديسمبر من العام 2004 وبعد فوزي بجائزة نجيب محفوظ ، وفاء لذكراه ، ولأن تلك الشهادة اثارت لغطا لما قالته ، ولأنها كانت وما زالت وستظل شهادة على العراق المقطع الأوصال ، الذي يختفي أمامنا وأمام الأبناء والاحفاد، والعالم بأسره ... الخ